الأحد, سبتمبر 27, 2020
الرئيسيةبلدنابرلماننائب سكندري : تصدير القطط والكلاب فنكوش
برلمان

نائب سكندري : تصدير القطط والكلاب فنكوش

نفى النائب الوفدى حسنى حافظ ما تردد حول أن مجلس النواب يناقش قوانين تصدير الكلاب والقطط قائلا: “الوزارة لا تصدر أو تستورد كلاب وقطط” مؤكدا أن خبر تصدير الكلاب والقطط ما هو إلا ” فنكوش ”

وأضاف “حافظ” أنه على الرغم من إصدار الوزارة بيانا نفت فيه ما تم تداوله بشأن تصدير الكلاب والقطط إلا أن الشائعات مازالت تتزايد حول هذا الموضوع

وأوضح أن القوانين تقيد من يصطحب أي حيوان كالكلاب والقطط أن يكونوا مسجلين ضمن المصدرين أو المستوردين ومن يرغب في اصطحاب حيوانات أكثر من 2 فيجب أن يلجأ إلى مصدر يصدرها

بمعرفته بعد استخراج شهادة صحية معتمدة.

وأكد ” حافظ ” أن النائبة  مارجريت عازر، عضو مجلس النواب، نفت ماتردد حول تقدمها بمقترح لتصدير الكلاب والقطط، لافتة إلى أن هناك حملة كبيرة من مواقع التواصل الاجتماعي وبعض جمعيات الرفق بالحيوان للهجوم عليها وسبها بزعم أنها تقدمت بمقترح لتصدير الكلاب والقطط للدول التى تأكلها.

واضاف ” حافظ ”  أن الحديث كان عن كيفية مكافحة الكلاب الضالة بالشوارع التى تروع الطلاب أثناء توجههم للمدارس، وكانت هناك إحصائية توضح أن هناك مليون 329

حالة عقر للأطفال خلال الـ 4 سنوات الماضية، وكان هناك مقترح لتعقيم الكلاب، لكنها رفضت وأكدت أن هذا ضد الرفق بالحيوان، واقترحت أن يتم وضع الكلاب في هناجر كبير في الصحراء لتدريبهم على الحراسة.

وتابع ” حافظ ”  أن هذا المقترح لم يتقدم به أحد أو يتم مناقشته إطلاقًا، ولكن كان أحد الحلول المطروحة للكلاب الضالة، معقبة: “لو كان عندنا كلاب ضالة يبلغ عددها 18 مليون كلب طبقًا لإحصائية الهيئة العامة للخدمات البيطرية، يبقى لازم نستغلها”.

كانت حالة من الجدل قد أثيرت في الشارع المصري وعبر مواقع التواصل الاجتماعي، بعد تداول أخبار تفيد بموافقة الهيئة العامة للخدمات البيطرية، على تصدير 4100 كلب وقطة من سلالات متنوعة خلال سبتمبر وأكتوبر الماضيين إلى عدد من دول العالم، تتعرض فيها للتعذيب وتستخدم كطعام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *