الخميس, أكتوبر 29, 2020
الرئيسيةبلدناالانقسامات تعصف بالإخوان في “أيلول الأسود” : المكر يحيق بأهله
بلدناتقارير

الانقسامات تعصف بالإخوان في “أيلول الأسود” : المكر يحيق بأهله

الانقسامات تعصف بالإخوان في “أيلول الأسود” : المكر يحيق بأهله 

لم يكد فلول قيادات وعناصر تنظيم الإخوان الإرهابي يفيقون من الضربة الموجعة التى حاقت بهم بسقوط القائم بأعمال مرشدهم محمود عزت، حتى بدأت الانقسامات_ والتى لم تكن حديثة_ فى ضرب صفوفهم، حول أحقية وجدارة تولي الإرهابي “منير” منصب القائم بأعمال المرشد العام. 

ومما لا شك فيه أن القبض علي الارهابي محمود عزت، بمعرفة أجهزة الأمن، في ضربة أمنية موجهة وناجحة، مثّل صفعة قاتلة للتنظيم الارهابي الاخواني، وتجلى تأثيره بشده علي صفوف الجماعه التى تعاني الآن من انقسامات مرعبه في صفوفهم حول اختيار القائم باعمال المرشد، كما امتدت هوتها للتشكيك_ فيما بينهم_ في صلاحية الارهابي الكهل “منير” لتولي التنظيم. 

الجناح المسلح فى الجماعة، أو جناح الإرهابي الهالك محمد كمال، طالب بإجراء انتخابات تنظيمية داخلية لمجلس شورى الجماعة، بغية إضافة تعديلات علي لائحته الداخلية المنظمة لعمل الجماعة، ومبررهم في ذلك هو رغبتهم في تعيين قيادات قادرة علي مواجهة الأزمة التي تعصف بالجماعه الارهابيه حاليا، وذلك يرجع لعدم ثقتهم في القيادات المتوليه حاليا، والتى فشلت فى زعزعة ثقة المصريين فى قيادتهم ومؤسساتهم الوطنية. 

وتجلى الفشل الذريع في عدم الاستجابة لدعوات التظاهر والتخريب التى أطلقها الهارب محمد علي، ومرّ يوم الـ 20 من سبتمبر، بشكل سلس لم تشبه شائبه، ولم يعكر صفو المصريين فيه شئ، وحاق مكر الإخوان وأذنابهم بهم.. ساء ما يحكمون.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *